BLOG

أستراليا والهند تضاعفان صادراتهما من القمح

24 رمضان 14432 دقيقة للقراءة

وفقاً لتقديرات وزارة الزراعة الأمريكية (USDA)، ستنتج الهند، ثاني أكبر منتج للقمح في العالم، وأستراليا، وهي خامس منتج للقمح في العالم، 143 مليون طن من القمح في موسم 2021-2022. وهذا يزيد بمقدار 20 مليون طن عن متوسط الخمس سنوات من 2015 إلى 2020. ومن المتوقع أن يصدر البلدان معا 32.5 مليون طن من القمح هذا الموسم. هذا الرقم هو ضعف متوسط الصادرات للبلدين بين 2015-2020.

في حين أن معظم القمح الذي سيتم توفيره للأسواق ذو جودة مناسبة للاستخدام في صناعة المواد الغذائية، فمن المتوقع أن يتم استخدام غالبية الشحنات الهندية وثلث الصادرات الأسترالية كعلف للحيوانات في آسيا، أكبر سوق لحبوب الأعلاف في العالم. كما أنه سيتم في سوق الأعلاف الحيوانية الآسيوية تعويض الانكماش في صادرات الذرة من أمريكا الجنوبية، حيث من المتوقع أن يؤدي الجفاف إلى تقليل الإنتاج، من خلال قمح قياسي منخفض الجودة من الهند وأستراليا. وقال أولي هوي مدير شركة الاستشارات الزراعية IKON Commodities ومقرها سيدني لوكالة رويترز “هناك طلب كبير على القمح الأسترالي. وقد تم الانتهاء من جميع خطط الشحنات لدينا حتى شهر مايو. يذهب معظمها إلى سوق الأعلاف “. يشتري مستوردون آخرون في الفلبين وجنوب شرق آسيا القمح الأسترالي، بينما تفضل كوريا الجنوبية المحصول الجديد من القمح الهندي.

قمح البحر الأسود يخسر الأرض في آسيا

تعد الذرة حبوب الأعلاف المفضلة في آسيا. حيث يعادل استخدام الذرة في قطاع الثروة الحيوانية في هذه المنطقة خمسة أضعاف استخدام القمح. على الرغم من ذلك، فقد تم استخدام القمح بشكل أكبر في حصص العلف في آسيا في السنوات الأخيرة. تتوقع وزارة الزراعة الأمريكية أن نسبة استخدام القمح في صناعة الأعلاف الآسيوية سيكون حوالي 15 بالمائة في موسم 2021-22. ومع ذلك، فقد ذُكر أن هذه النسبة قد ترتفع أكثر مع التباطؤ في شحنات الذرة من أمريكا الجنوبية، والتي تتأثر بالجفاف. بخلاف الهند وأستراليا، فإن موردي القمح الرئيسيين الآخرين يقدمون أيضاً قمح العلف للمشترين الآسيويين. ومع ذلك، لا يمكن للقمح من منطقة البحر الأسود العثور على مستوردين في مواجهة الأسعار التنافسية في آسيا. حالياً، يبرز القمح الهندي كواحد من أرخص الموارد. فقد قيّم مدير المشتريات في مصنع دقيق آسيوي أسواق القمح لوكالة رويترز قائلاً “إن قمح البحر الأسود فقد مكاسبه في آسيا، بالنظر إلى انخفاض الإنتاج في روسيا. السيطرة حالياً للقمح الأسترالي والهندي”.


مقالات في فئة اخبار
29 ذو القعدة 14402 دقيقة للقراءة

انخفضت تقديرات صادرات القمح في أستراليا بنسبة 18%

التقديرات بشأن صادرات القمح في موسم 2019/20 قد انخفضت بنسبة 18% بسبب حالة الجفاف المستمرة في أسترال...

07 جمادى الأولى 14412 دقيقة للقراءة

مقترح من نائب رئيس الوزارء الروسي بإنشاء منظمة للحبوب على غرار أوبك

اقترح السيد أليكسي غوردييف، نائب رئيس الوزراء الروسي المسؤول عن الزراعة، تأسيس منظمة لتجارة الحبوب...

17 شوال 14402 دقيقة للقراءة

شركة تيلي سينس التي اشترت شركة ويبس تيك تدخل سوق تخزين الحبوب في أوروبا

أعلنت شركة تيلي سينس TeleSense، التي تقدم حلولاً مبتكرة في مجال تخزين الحبوب بواسطة تقنية انترنت ال...